كلية الطب تناقش أطروحة دكتوراه في اختصاص أحياء مجهرية ومناعة


 نوقشت في كلية الطب جامعة بغداد أطروحة الدكتوراه الموسومة ( Assessment of Regulatory T Cells in Chronic Myeloid Leukemia Patients on Tyrosine Kinase Inhibitor Therapy  ) للطالبة شــهـــــــلاء فاضـــل صابر وعلى قاعة الدراسات العليا في قسم الاحياء المجهرية.

وتكونت لجنة المناقشة التي تمت بإشراف كلا من أ.م .د . وفاق محمود الوتار، و الاستشاري د. بسام فرنسيس متي، ورئاسة أ. د. عائدة رشيد منصور، وعضوية كلا من أ.د. محمد معروف محمد، و أ. د. هيفاء سلمان عبد الرحيم، و أ. م. د. ياسين محي الدين طه، و أ. م. د. زياد احمد شبيب.

وهدفت الدراسة إلى قياس تعداد الخلايا التائية التنظيمية (+CD4 + CD245 + FOXP3) وتقييم مستقبلات موت الخلايا المبرمج (PD1) ومتمم مستقبلات موت الخلايا المبرمج (PDL1)  كمسارات لفهم سلوك الجهاز المناعي والاستجابة بين سرطان الدم النخاعي المزمن في المرحلة المتقدمة والاستجابات المثلى لسرطان الدم النخاعي المزمن على علاج إيماتينيب.

وأظهرت بيانات الدراسة أثرًا حاسمًا لسلوك استجابة الجهاز المناعي بين الاستجابات الجزيئية المختلفة لمرضى سرطان الدم النخاعي المزمن على علاج TKI ، كما أن تواتر الخلايا التنظيمية التائية Tregs  في مرضى سرطان الدم النخاعي المزمن الذين عولجوا بإيماتينيب مع استجابة جزيئية عالية MMoR أظهر انخفاضًا ملحوظًا مقارنة مع المرضى الذين فقدوا الاستجابة الجزيئية، وهذا يشير الى الأثر الفعال للخلايا التنظيمية التائية في المراحل المختلفة للـ CML. قد تفسر نتائج التعبير عن +PD1 و +PDL1 في المرحلة المتقدمة من سرطان الدم النخاعي المزمن CML أثر آلية الهروب المناعي، إذ قد يكون هناك اعتماد كبير على مسار PD1 / PDL1 بين المرحلة المتقدمة للسرطان CML، مما قد يؤدي إلى عدم القدرة على التحكم في تكاثر الخلايا اللوكيميا وموت الخلايا المبرمج.

كما أشارت إلى أن نسبة الاستجابة الجزيئية العالية MMoR عند مستوى 0،1 ٪  من نسخ BCR-ABL  كافية للحث على استعادة استجابة الجهاز المناعي. مما يمكن أن يؤدي تحديد المؤشرات الحيوية التي تتنبأ باستجابة المرضى الى فتح نافذة بنجاح لعلاج المرحلة المتقدمة من سرطان الدم النخاعي المزمن بعد فشل TKI ، إلى جانب مثبطات نقاط التفتيش المناعية التي يمكن أن تغير و/ أو تزيد من معدل الاستجابة لعلاج  TKI.

Comments are disabled.